منتدى الحكمة والابداع
[center:][color:=white][b:][size=18:][img:]https://i.servimg.com/u/f82/14/12/36/68/902dc311.gif[/img:]
زائرنا الكريم زائرتنا الكريمة يشرفنا تسجيلكم بمنتدانا تفيدوا وتستفيدوا






وشكرا

ادارة المنتدى[/size:][/b:][/color:][/center:]

منتدى الحكمة والابداع

منتدى اسلامي و ثقافي متنوع
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  بحـثبحـث  دخول  التسجيلالتسجيل    
مرحبا بزوارنا الكرام نتمنى لكم قضاء وقت ممتع معنا تفيدوا وتستفيدوا فسجلوا انفسكم معنا لتعم الفائدة

شاطر | 
 

 ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انور
نائب المدير
نائب المدير
avatar

توقيع توقيع :
عارضة طاقة :
30 / 10030 / 100

احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100
ذكر نقاط : 19502
السٌّمعَة : 8

مُساهمةموضوع: ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو   الخميس 20 أغسطس 2009 - 11:44

[color:29ea=blue][size=18][center]بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين محمد صلي الله عليه و سلم و على آله و صبحه أجمعين

الفرق بين العفو والغفار:

لكي تشعر باسم العفو حقاً، اعرف الفرق بينه وبين الغفار، أسماء الله كلها حُسنى، لكن العفو أبلغ من المغفرة.. كيف ؟ هناك من يتعامل معه الله تبارك وتعالى بالمغفرة، وهناك من يتعامل معه الله بمنزلة أعظم.. بالعفو، فأنت ماذا تستحق؟
أما هو فغفور وعفو.. المغفرة أنك إذا فعلت ذنباً فالله يسترك في الدنيا، ويسترك في الآخرة، ولا يعاقبك على هذا الذنب، لكن الذنب موجود!
أما العفو فالذنب غير موجود أصلاً، كأنك لم ترتكب الخطأ، لأنه أزيل ولم تعد آثاره موجودة، لذلك فهو أبلغ.. فقد تكون عملت صغائر، ولم تتقرب من ربنا أو لم تدرك ليلة القدر أو... فتأتي يوم القيامة فتجد الغفور، وقد تكون عملت كبيرة، فتبت وعدت وأدركت ليلة القدر وعبدت الله فيها... فتجد يوم القيامة العفو. والعفو لا يذكرك بسيئاتك لأنه محا، أما الغفور فقد يذكرك بسيئاتك ثم لا يعاقبك، والغفور قد يغفر لك ولا يرضى عنك، أما العفو فراضٍ بالتأكيد.



تأملوا هذا المثال: سيدنا يوسف عليه السلام عندما التقى بإخوته وندموا على ما فعلوا في حقه، قال لهم: " قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ – ثم انظر لبقية الآية - يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ...." (يوسف:92) فهل سيدنا يوسف هنا غفر أم عفا ؟ بل غفر، لا تثريب: أي لا عقوبة، ولكن هل عفا ؟ ثم بعد ذلك بعدة آيات قال: "...وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاء بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ..." (يوسف:100) فلم يقل: إذ أخرجني من البئر، لأنها مُسِحَت وانتهى الأمر، فهنا قد عفا وزالت الآثار.



مثال للفرق بين العفو والغفور يوم القيامة: حديث: ( يأتي العبد يوم القيامة، فيقول له الله تبارك وتعالى: ادنُ عبدي، فيقترب العبد، فيرخي الله تبارك وتعالى عليه ستره، فيقول له الله: أتذكر ذنب كذا؟ أتذكر ذنب كذا؟ - لاحظوا أن الذنوب موجودة في الصحيفة - فيقول: نعم يا رب، فيظن العبد أنه هالك، فيقول له الله: سترتها عليك في الدنيا وها أنا أغفرها لك اليوم) هذه مغفرة، لكن العفُوّ ماذا يقول لك يوم القيامة؟ ( يا فلان، إني راضٍ عنك لما فعلت في الدنيا، قد رضيت عنك وعفوت عنك، اذهب فادخل جنتي) أرأيت الفرق بين هذه وتلك؟ فأي منزلة تريد أنت؟ والعفُوّ تلقاه يوم القيامة فيقول لك: ( تمنَّ يا عبدي واشتهي، فإني قد عفوت عنك، فلن تتمنى اليوم شيئاً إلا أعطيتك إياه).



كيف يمحو ويعفو؟ ينسيك الذنب، وينسيه للملائكة وملَك الشمال، ويُمحَى من صحيفة السيئات، وتأتي يوم القيامة لا يذكّرك به ولا يسألك عنه.. أنت لم تخطئ.. " وَجَاءتْ كُلُّ نَفْسٍ مَّعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ " (ق:21)، فحتى الملَك لا يذكر هذا الذنب، وإن كان كبيراً وفاضحاً.. مادام الله عفاه عنك بليلة القدر فالكل سينساه " اقْرَأْ كَتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيباً " (الإسراء:14) فتجد ذنوباً موجودة في كتابك وقد غُفرت، لكن هذا الذنب غير موجود لأنه عُفي. أرأيت إن عفا كل ما مضى؟! كانت صفحة بيضاء وكأن صاحبها نقيّ منذ وُلِد إلى أن مات. " الْيَوْمَ نَخْتِمُ عَلَى أَفْوَاهِهِمْ وَتُكَلِّمُنَا أَيْدِيهِمْ وَتَشْهَدُ أَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ " (يس:65) يشهدون على ذنب قبله وذنب بعده، ولا ينطقون بهذا الذنب لأنه عُفي عنه، قد تذكره في الدنيا ويؤرقك لسنوات، لكن في رمضان سنة 2009 عُفي عنك! فحين نموت تفنى أجسادنا ورؤوسنا وتفنى معها الذاكرة، ثم نقوم يوم القيامة بذاكرة جديدة نقية محي منها ما قد عفي عنه فلا يذكره أحد
( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا )
( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا )
( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا )
( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا )
( اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا )[/center][/size][/color]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
intisar
مبدع متميز
مبدع متميز
avatar

توقيع توقيع :
عارضة طاقة :
30 / 10030 / 100

احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100
ذكر نقاط : 18176
السٌّمعَة : 5

مُساهمةموضوع: رد: ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو   الخميس 20 أغسطس 2009 - 12:02

sunny

_________________
[url=http://img9.imageshack.us/my.php?image=fxn11355.gif][img]https://redcdn.net/ihimizer/img9/2982/fxn11355.gif[/img][/url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رحمة
مبدع ساحر
مبدع ساحر
avatar

توقيع توقيع : توقيع المنتدى
عارضة طاقة :
20 / 10020 / 100

احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100
انثى نقاط : 20334
السٌّمعَة : 8

مُساهمةموضوع: رد: ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو   الأربعاء 26 أغسطس 2009 - 23:33

Embarassed
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زياد الحوراني
وسام التميز 1
وسام التميز 1
avatar

الوسام :
توقيع توقيع : توقيع
عارضة طاقة :
20 / 10020 / 100

احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100
ذكر نقاط : 17404
السٌّمعَة : 1

مُساهمةموضوع: رد: ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو   الجمعة 28 أغسطس 2009 - 20:00

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انور
نائب المدير
نائب المدير
avatar

توقيع توقيع :
عارضة طاقة :
30 / 10030 / 100

احترام قوانين المنتدى احترام قوانين المنتدى : 100
ذكر نقاط : 19502
السٌّمعَة : 8

مُساهمةموضوع: رد: ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو   الثلاثاء 1 سبتمبر 2009 - 0:32

[center] Wink


What a Face [/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما اعظم الخالق بين المغفرة و العفو
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحكمة والابداع :: القاعة الاسلامية-
انتقل الى: